Search
Friday 22 March 2019
  • :
  • :

وجهتك السياحية القادمة في احياء باريس الفقيرة



أبناء أحياء باريس الفقيرة

أبناء أحياء باريس الفقيرة

وجهتك السياحية القادمة في احياء باريس الفقيرة

«إنها أمكنة لا نأتي إليها أبدا»

هكذا وصفت احدى السائحات الشابات في حي فرنسي فقير في باريس الاجواء حولها ، معربه عن انبارها بكل ماتراه ، رغم فقره و تواضعه ، وهو على مايبدو الرأي عدد كبير من السائحين الذين اختاروا أحياء باريس الفقيرة وجهة مفضلة اليهم .

ونقلت صحيفة الشرق الاوسط مشهد مكتوب من وسط حي ستان الذي يضم مساكن شعبية بنيت في عشرينات القرن الماضي بهذه المقاطعة الواقعة شمال باريس، تتقدم مجموعة أشخاص في طابور، داهسة الأعشاب العشوائية التي تنبت عند أقدام الأبنية المقامة من حجر الآجر.

ولاحظ محرر الصحيفة ان المكان يمتليء بعشرات السائحين الذين يلتقطون الصور التذكارية للمباني العريقة والناس البسطاء .

وتقول عالمة الإنثروبولوجيا ساسكيا كوزين المتخصصة بالرهانات السياسية للسياحة، إن منطقة سين – سان – دوني «نجحت في إثارة الرغبة» في زيارتها.

فالسياح الذين يأتون من منطقة باريس «يريدون أن يقولوا: (أنا أتيت إليها قبل الجميع)»، على ما تقول الخبيرة. أما السياح الأجانب فهم «يسقطون الحاجز النفسي المتمثل بالطرق الالتفافية» الراسخ جدا لدى الفرنسيين الذي يترددون في عبور هذا الطريق السريع الذي يفصل باريس عن ضاحيتها.

هل يمكنك اختيار وجهتك القادمة في باريس الفقيرة ؟

 




اترك رد